منظمة منهاج القرآن العالمية تقوم بعقد المؤتمر العالمي الـ 27 بمناسبة ميلاد النبي (ص) في مدينة لاهور

قامت منظمة منهاج القرآن العالمية بعقد المؤتمر العالمي الـ27 بمناسبة ميلاد النبي صلى الله عليه وسلم برئاسة السيد حسن محيي الدين القادري رئيس فرع الرابطة العالمية لخريجي الأزهر– باكستان 15 من شهر فبراير عام 2011م في مدينة لاهور وشارك فيه عدد كبير من رجال الفكر والسياسة ومندوبي مختلف المؤسسات العلمية والفكرية وفي مقدمتهم قاضي حسين أحمد أمير الجماعة الإسلامية سابقاً وفضيلة الشيخ مسكين فيض الرحمن أمير منظمة منهاج القرآن العالمية وفضيلة الشيخ خليل الرحمن الجشتي رئيس مركز التعليمات الروحية بإقليم البنجاب والعلامة شهزاد أحمد المجددي رئيس دار الإخلاص بمدينة لاهور والعلامة على غضنفر الكراروي أمين عام لحركة علماء باكستان والدكتور رحيق أحمد العباسي المدير الأعلى لمنظمة منهاج القرآن العالمية والدكتور على أكبر الأزهري الأستاذ المشارك بجامعة المنهاج.

ألقى شيخ الإسلام الدكتور محمد طاهر القادري مؤسس منظمة منهاج القرآن العالمية كلمته النافعة عبر الهاتف وقال فيها بأن تعظيم وتوقير النبي صلى الله عليه وسلم جزء لا يتجزأ من إيمان المسلمين وأن شهر ربيع الأول شهر البركة والنعم من الله تعالى، وحث أفراد الأمة الإسلامية لإظهار الفرح والسرور بمناسبة حلول يوم ميلاد النبي صلى الله عليه وسلم، وأضاف القادري بقوله بأن مكة المكرمة مركز للعبادة وأما المدينة المنورة فإنها مركز للحب موضحاً بأن الحب مع النبي صلى الله عليه وسلم يساعد لحل كافة المشاكل التي تعاني منها الأمة الإسلامية حالياً ولذا يجب على الأمة الإسلامية أن تقوم بتنظيم علاقتها الوطيدة مع النبي صلى الله عليه وسلم ويهتم بتعاليم الرسول صلى الله عليه وسلم مشيراً إلى أن الإيمان عبارة عن الحب مع النبي صلى الله عليه وسلم وأن الابتعاد عن تعاليم النبي صلى الله عليه وسلم يتسبب في نشر فكر التطرف والإرهاب والفساد في الأرض ويجب على إرهابيين أن يدركوا تمام الإدراك بأنهم ليسوا بغاة لتعاليم الإسلام فحسب بل أنهم مفسدون في الأرض وأنهم لا يتسببون في تدهور الأمن والسلام فحسب بل يؤدون إلى إساءة الإسلام في العالم.

قال السيد حسن محيي الدين القادري رئيس فرع الرابطة العالمية لخريجي الأزهر- باكستان في كلمته بأن حب النبي صلى الله عليه وسلم وتعظيمه ثروة للإيمان وأن هناك حاجة ماسة إلى نشر الحب لتحقيق الأمن والسلام داخل البلاد وخارجها وأكد على ضرورة الإهتمام بنشر حب النبي صلى الله عليه وسلم في العالم وحث الأمة الإسلامية لتنظيم العلاقة القوية مع النبي صلى الله عليه وسلم مضيفاً بقوله بأن حب النبي صلى الله عليه وسلم يعد أهم الوسائل التي تساهم في حل المشاكل التي تواجها الأمة الإسلامية وحث الأمة الإسلامية لإظهار الفرح والسرور والبهجة عبر عقد مختلف الحفلات والمؤتمرات بمناسبة ميلاد النبي صلى الله عليه وسلم وأشاد بالجهود التي يبذلها الأزهر لنشر رسالة الإسلام القائمة على الإعتدال والوسطية في العالم.

وقال الدكتور رحيق أحمد العباسي المدير الأعلى لمنظمة منهاج القرآن العالمية في كلمته بأن منظمة منهاج القرآن العالمية تقوم بنشر رسالة الأمن للإسلام في القارات الخمس في العالم وأضاف بقوله بأن شيخ الإسلام الدكتور محمد طاهر القادري قام بأداء واجبه تجاه الأمة الإسلامية عبر إصدار الفتوى المبوسطة ضد الإرهاب موضحاً بأن الفتوى ستساهم في استئصال جذور ظاهرة الإرهاب التي تهدد الأمن في العالم مشيراً إلى أن منهاج القرآن العالمية منظمة فكرية تلعب دوراً هاماً في تحقيق الأمن والسلام إضافة إلى نقل رسالة الإسلام القائمة على الاعتدال والوسطية في العالم موضحاً بأن المجتمع الباكستاني يعاني من الإرهاب والتطرف وأن عملية نشر الحب للنبي صلى الله عليه وسلم ستساهم في إنهاء الإرهاب والتطرف وأن منظمة منهاج القرآن العالمية تلعب دوراً هاماً في هذا الصدد.

تعليق

البحث

Minhaj TV
We Want to CHANGE the Worst System of Pakistan
Presentation MQI websites
Advertise Here
Top