شيخ الإسلام د. محمد طاهر القادري يعزّي بوفاة فضيلة العالم الشهير والداعية الكبير الحبيب علي المشهور بن محمد بن حفيظ

مورخہ: 26 مايو 2020ء

بسم الله الرحمن الرحيم

فإنني قد بلغني الخبر المحزن لوفاة فضيلة العالم الشهير والداعية الكبير الحبيب علي المشهور بن محمد بن حفيظ رحمه الله، إنا لله وإنا إليه راجعون. وأدعو الله سبحانه وتعالى أن يسكنه فسيح جنانه مع النبيين، والصّديقين، والشّهداء والصّالحين، وتحت لواء الحبيب المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم، ويرزقه شفاعة سيّدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم، ويتغمده بواسع رحمته ولطفه، وكرمه، وفضله، إنه كريم جوّاد غفور رحيم.

فإنّني أعزي نفسي، وإخواني، وأولاد العالم الرحيل، وتلامذته في أكثر بلدان العالم، ومتوسّليه، وعلماء أهل حضرموت، ولا سيما أخوه فضيلة الحبيب عمر بن حفيظ المحترم. وأدعو الله سبحانه وتعالى أن يوفّقنا جميعًا لتحمّل هذه الصدمة العظمى، لأن موت العالِم موت العالَم، وموت العالِم ثلمة في الإسلام لا يسدّها شيء ما اختلف الليل والنّهار.

فجزاه الله عنّي وعن جميع المسلمين خيرًا، وسقى الله قبره، وجعل الجنة مثواه. آمين بجاه سيّد الأنبياء والمرسلين صلى الله عليه وآله وسلم.

شيخ الإسلام الدكتور محمد طاهر القادري
مؤسس منظمة منهاج القرآن العالمية

تعليق

البحث

Minhaj TV
We Want to CHANGE the Worst System of Pakistan
Presentation MQI websites
Advertise Here
Top